السبت، 20 يونيو، 2009

فلسفة التضحية

1

لا عجب اذا صادفتك فلسفة التضحية في مجموعة كتابات
ومفردات ولغات مختلفة ولكن معناها واحد

( اذا لم احترق أنا.. وتحترق أنت .. ونحترق نحن .. فمن سيضئ الظلمات )



ما من ريب بأنها كلمات براقة وذات جاذبية على السطح
هذه الفلسفة ثقافة الموت ابتداءً بالفرد وانتهاءً بالجماعة



وما من ريب بان سلبية هذه الفلسفة تأخذنا نحو المصير المجهول
أي نحو الظلمات لا النور..

والخطورة في هذا النسيج ينحصر في الحلقة القوية
لا الضعيفة بحيث تنصب تعاليمها على الزام الفرد
بأن يضحي من أجل غيره حتى يرى النور غيره

وفي الواقع هو لايرى سوى الظلمات في باطن الارض
فالأمر لا يكتنفه الغموض حينما نرى في هذةالتضحية قمة الانانية من جهة
وغياب العدالة والانصاف من جهة اخرى

ومبلغ ذلك التحصيل غياب المقاييس والشروط لفلسفة التضحية
مابين الذي سيحترق والذي سيضئ؟؟




والسؤال الذي يطرح نفسه ؟؟؟؟؟

( ماهو المقياس الواجب التطبيق على هذا الفرد أو تلك الجماعة بالتضحية بمصيرها وحقها في الحياة من أجل فرد او جماعة اخرى ؟؟ )


الاجابة ببساطة تقتضي بدون شك
التمايز او التفاضل ما بين المحترق والمضئ ؟؟

فاذن مفاد هذه الفلسفة ينحصر بان هناك فرد أفضل من فرد!!
وهناك جماعة أفضل من جماعة!!




ولكن التباين يثور في ماهية الأفضلية في هذه الفلسفة

ومن يمتلك هذه الميزة هل المحترق ام المضئ ؟




ما من شك بانها تفضل المحترق وتمنحه وسام الشجاعة والشرف

باعتباره ضحى بحقه في الحياة ولم يضحي بشرفه بعبارة أخرى ؟




أن المحترق ضحى بنفسه من اجل ان يمنح هذا الشرف المضئ لغيره

وهذا ما يقال عنه شرف البقاء في فلسفة التضحية !!



كل هذا جميل من حيث المظهر الخارجي لهذه الفلسفة

ولكن الخطير فعلا ما قيمة هذا الشرف حينما يطفو على سطح الأرض ذكرى وصانعه في بطنها ؟



وما قيمة هذا الشرف اذا تحول الى مجرد ذكرى
في وعى جزء من البشر وتناساه
أو نسيته الاغلبية بعد فترة من الزمن
وهذا ليس على فرض أو على سبيل الجدل




وانما هو فريضة وغريزة طبيعية تتحقق مع تطور
هذا من جهة ومن جهة اخرى يمتلك غريزة النسيان
( نعمة النسيان ) باعتبار ليس هناك شئ مقدس
والقدسية لله وحده جل شأنه


ومن هنا تنهار اركان هذه الفلسفة الخائرة
وتتناثر أطرافها الحائرة على قارعة الطريق

وهذه نهاية حتمية لكل ثقافة أو فلسفة
تدعو الى التمييز ما بين انسان وآخر


فكيف يمكن لفلسفة تدعو الفرد والجماعة
في آن واحد بأن تقدم نفسها بقناعة منها

بان هناك ميلاد جديد للآخرين الأحياء والمثل بالمثل لماذا لا يكون العكس



ولماذا يموت انسان من أجل أن يحيا آخر
أو تموت جماعة من أجل ان تحيا اخرى
لماذا عجزت هذه الفلسفة عن تحفيز الناس على أن يعيشو معاً أو يموتوا معاً؟؟؟

هذه الفلسفة صنعتها طبقة حاكمة ذات مصالح ويحكمها مذهب وضعي



يحمي مصالح ومال وأعمال وعلم ومعرفة هذه الطبقة
هذه المصالح دون ان يلحق بها أي ضرر



وبالتالي قررت فلسفة التضحية على طريقتها الخاصة
حتى يتلمظ ببريقها العامة

ومن ثم يضحون بانفسهم حبا وطواعية
لخدمة الآخرين وعندما تقوم العامة بتلك التضحية بالضرورة





لا تشاهد ولا تعلم اذا كان فعلاً أحباءهم ومن تركوهم
لانهم فنوا أنفسهم دون ضمان وضمانهم الوحيد


ومن الممكن بعد فترة من الزمن أن يأتي
هذا الحزب ويعتذر عن هذا الشكل من النضال
والتضحية لظروف معينة




وبدلاً أن يكون مشعلاً في الظلام يكون الظلام بحد ذاته
ان الرابح الاكبرهو هم أصحاب هذه الفلسفة
وهذا اللمعان وليس كل ما يلمع ذهباً فهذا اللمعان



جاءنا من الفكر الاشتراكي وحصل له ماحصل من انهيار
أما اللمعان القادم على فرس الشيخ الدجال
فهو اخطر يمنيك بالجنة والحور العين والانهار



ويدعوك للموت في سبيل الله
والله منه براء واذا كان حقاً هذا التمني

وهذه الدعوة فلماذا لا يموت امام الجماعة أولاً أمام انصاره ؟؟

ولماذا يدعوهم الى الشهادة في سبيل الله والجنات وحور العين

وهو يجمع حوله أربع زوجات وأربع عمارات واربع سيارات ؟؟

لماذا لا يكون السباق ببساطة لأنه مقامر باسم الدين والوطن

بدليل يمنحون الشباب الطيب المؤمن النقي شرف الجنة



وهذا الحق مختص به فقط رب العزة وليس هؤلاء المرتزقة
وأخيراً لاشئ يستحق التضحية
الا اذا كان منا أو كنا منه
فالجريمة أن يضحي
من أجل شئ أو عالم ليس له

هناك 20 تعليقًا:

  1. حلم

    التضحيه لازم تكون عشان ناس تستاهل

    ناس بيكونوا احب لينا من نفسنا

    ناس بعد مانضحي ليهم يفتكرونا ويقدروا تضحيتنا

    ناس بجد بيكونوا هما العالم كله لينا

    وبنضحي بكل العالم عشانهم

    وفي ناس حتي متستاهلش مجرد التفكير اننا نضحي عشانهم

    فلازم بجد نشوف مين يستاهل نضحي ونضحي عشانه

    بس للاسف مين يستاهل بجد اننا نضحي عشانه

    لو دورنا مش هنلاقي

    عشان مبقاش في حب بجد

    وحد يستاهل بجد

    بس صدقني اجمل شعور في الدنيا انك تحس انك بتضحي بنفسك عشان حد يستاهل

    سعيده اني اول تعليق

    وسعيده بمدونتك الجديده

    وباذن الله هكون متابعه ليها وهضفها عندي

    وياريت تشيل خاصيه الحروف السريه عند التعليق عشان المدونين يدونوا عندك بسهوله

    تقبل مروري

    ردحذف
  2. ديالا: نورتيني ..وانتي صاحبة اول ضوء في مدونتي..واتمني ان يظل مشع كالنجوم ..اشكرك علي تلبيتك الدعوة ايتها الرائعة..واحترم رايك حرفا حرفا..واتمني دوام التواصل..حلم

    ردحذف
  3. حلــم
    راقت لى نظرتك الفلسفيه كتحليل
    ولكن ..
    سيدى
    الذين واللاتى يروق لهم ولهن التضحية لا يرون أنفسهم كما تتخيلهم أنت
    فهم الجانب المحترق المضىء
    لا يختارون
    بل هو قدرهم الذوبان فى روح اخرى حتى يفيقون
    وبين الذوبان واليقظة مدة غير مشروطة يظل الحب مسيطرا على كيانهم باعتبارهم اناسا رومانسيون يصفهم المنطقيون بالسذاجة
    بينما يظل الرومانسيون الاخرون يصفون انفسهم بالنقاء والاحتراق علامة الاخلاص

    وبين المتعقلون والرومانسيون تمتمات لا يمكن فك شفرتها .. ولكل وجهة نظرة ومسار لمشاعرة وفقا لكينونة خلقها الله به وميز بها بين منطقى ورومانسى

    تحياتى لجدلك الفلسفى
    تقبل مرورى
    (ملكة بحجابى )

    ردحذف
  4. الاخ الكريم حلم
    رؤيتك الفلسفية للامور تدعو دائما للتامل والتفكير
    والتضحية من الموضوعات التى بها جدل كبير
    فهناك من جبل على التضحية
    وهناك من دفعته الاقدار والناس وافترضوا فيه التضحية فاضطر لها
    وهناك من يضحى طمعا فى حب الناس ليقال عنه مضحى
    وبشكل شخصى جدا ارى انه لا يوجد من اضحى من اجله سوى اولادى فهم كنزى الكبير حفظهم الله
    حلم البوست رائع وجديد على العين تلك الكلمات
    ننتظر جديدك دائما
    شكرا لتعليقك فى مدونتى ولو انى كان لى راى مغاير ارجو انتقراه
    ام محمد

    ردحذف
  5. السلام عليكم


    بسم الله ما شاء الله نقول مبروك والف الف مبروك

    الى الامام دائمآ

    التضحية قيمة إنسانية تتربع علي قمة هرم القيم الخلقية السامية التي تحقق للمجتمع سعادته ورخاءه خاصة انها تمثل مفتاح كل القيم الاخري واساسها.
    لذا فإن اختفاءها من المجتمع يمثل إخلالاً واضحا يضر بكل القيم الخلقية الداعمة لحياة المجتمعات المستقرة والآمنة.
    والسؤال الذي يقف امامه الجميع في حيرة ويسعون الي تجاوزه بعدم وجوده اصلاً وليس الاجابة عليه لماذا غابت التضحية عن دنيانا؟

    تحياتى لحضرتك
    انوسه

    ردحذف
  6. اوراق قديمة..جيت اهلا ونزلتي في واحة حلم والشيطان والمطرونزلتي سهلا..واللة عزيزة اختي ام محمدوغالية زيارتك علي ورايك غني جدا وقد مثلتي قمه التضحية عندما حصرتي الامر في اولاد جراة واخلاص اخفض جبيني علي اعلي مراحل التضحية واسمها من ام تغمرنا بهذا الوفاء بورك ابنائك بيكي ايها الاصيلة ودمتي انت وهم في رعاية اللة.. اخوك حلم..

    ردحذف
  7. عاشقة الاحزان ايناس الدنيا الحلوة والفرح..لماذا غابت التضحية..لان المحترق قبل ما يحترق عرف ان من فاتة الي الاحتراق ذهب في ادراج النسيان فلم تنطلي علية الخدعة ومن ناحية ثانية تغيب التضحية عندما تقوم عروش الانا والانا ابنائها لايعدو ولا يحصوا..البكر الكذب..............................واحر العنقود التلذذ علي عذابات الاخرين والسطو والسلب والاغتصاب والقتل والسرقة والتزوير ...................اخ كلهم ابناء الانا..نورتينا يا ست الكل يا احلي وارق ايناس بدون ماشوفك..حلم..

    ردحذف
  8. ملكة الملكات بالحجاب..وبدون الحجاب تاج الملكات مش عاجبك ازعلي هذا راي وانا حر والصحفين يسمحون بحرية الراي اكتر من غيرة واللة لا؟ياسيدتي..رايك يستقيم وصحيح الموضوع..وكانك تصرحين ان السذج يتم استغلاهم من قبل ماتسميهم متعقلون..والدافع الحب كما تقولي الحب الذي ارتوامنه لهذا الغرض وبالتالي لايكون المحترق مضيء وان كانت الفكرة الجامعة واحدة لكن في الواقع هم اثنان والشيفرة غير موجودة فليس اسرار في سبيل الاحتراق او السطوع بل علي العكس كل منهم يصعد من الايقاع بحيث ينسجم مع اللحن..لان روعة الفكرة بحاجة الي ميرة ومظاهرة علنية تستقطب اكبر عدد ممكن وفي الختام اثلج راسي رايك واثري مدونتي وموضوعي ودمتي قلما ثائرا..حلم..

    ردحذف
  9. ألف ألف مبروك ... بداية هايلة بموضوع جميل

    اللي بيضحي بشئ من وجهة نظري بيكون بيستمتع بتضحيته دي ... وانواع التضحيات كتير اوي ...

    انا أنسة علي فكرة ... البوست بتاع ابني حبيببي قبل ماتيجي مجرد خواطر وأمنيات

    ردحذف
  10. اولا الف مبرووك ع المدونة الجميلة

    وشرفتني جدا دعوة حضرتك ليها و لقراءة البوست الرائع

    موضوع فلسفي رائع تناولته بحنكة شديدة ومنطقية رائعة

    وكما قلت انت ترك الناس التضحية لانهم فهموا اللعبة جيدا

    فالتضحية لابد أن تكون بقدر لان من الانانيه ان أطلب ممن حولي احتراق في سبيل حصولي علي بريقي

    فهل البريق الممتزج بالأنانيه في تلك الحالة يكون مشرف ؟؟

    يجب ان تكون التضحية بقدر وان يكون هناك تناسب بين الاخد والعطاء

    اذا كان من يتعايش اصلا هم من الاسوياء

    فمن يصدق تلك السياسة الان يكون من الغباء ...

    ولكن ضاعت قيم كثيرة فمبالنا بالتضحية العمياء ...

    بحييك ع الطرح بجد

    دمت بخيررر

    تحياتي ,,,

    ردحذف
  11. عزيزي حلم
    تقبل مروري لاول مره واتمنى نبقى على تواصل دائم
    بوست جميل وفيه نوع من الفلسفه يعني حتى اقدر اعلق براحتي لازم اعيد قرائته اكتر من مره بصراحه..
    التضحيه بكلمات بسيطه ليست سهله على النفس ولا نقدر عليها
    تحتاج الى قدرات هائله الى دافع اكبر من كل ما يربطنا بالاشياء
    هناك من يستحقها وهناك من لا يستحقها
    حتى لا نفقد قيمة حياتنا باشياء لا تستحق
    يجب النظر جيدا
    دمت بحب
    وساعود للزياره تاني

    ردحذف
  12. اولا وقبل اي شئ الف مبروووك علي المدونة الجديدة
    ربنا يكرمك بيها ان شاء الله وتكون سبيلك لقول الحق ونشر الخير دائما
    وثانيا كم اسعدتني تلك الدعوة وكم شرفني ان اكون ممن اخترتهم بأن يستزيدو من كلامك الطيب في هذه المدونة التي تحمل فلسفة عالية جدااا
    ماشاء الله بجد الكلام جميل جدااا ولا تكتفي بقرأته مرة واحدة
    أأمن بشئ طالما كان امام عيني في حياتي السابقة
    اذا كنت يوما شمعة تحترق من اجل الاخرين عن حق وليس مجاملة او رياء او طلب شهرة فسيجند الله لك احد يكون لك شمعة تحترق من اجل ان تنير دربك الذي تعجزه عن سيرة ويكون رفيقا بعد ان تعبت قدماك من السير في خدمة الاخرين وان يكون ونيسك وسميرك بعد ات تمنت عيناك النوم من كثرة السهر علي راحة الاخرين
    اما من تحدثت عنهم ومن يستخدمون غيرهم لتنفيذ رغباتهم واهوائهم ويوهموهم بأن هذا هو الخير وهو الحق
    فهذا لن يكون طويلا سريعا ما تنكشف اغراضهم وتقع دروعم البشرية التي يحتمون بها
    فالله لا يرضي بالظلم لعباده
    ارجو ان الا اكون اثقلت عليك في اول زيارة
    بس الكلام بجد جميل ربنا يكرمك دائما
    والف مبروك مرة تانية
    ومن نجاح لنجاح
    سلام

    ردحذف
  13. ميمي:اهلا بحضرتك اختي العزيزة والصديقة الدائمة لحلم احترم رايك من الالف الي الياء نورتينا..كل احترام ايها الصبية الفارسة واتمني ان يحملك فارس يستحقك لان من تحمل هذا الكون من الامومة في صباهاجديرة جديرة برجل يقدر قيمتها وانا اعتقد حسب البوست الخاص بك ابني حبيبي ان الفارس في الطريق فدعوت لك ان يكونوا اثنان وتاكدي سيكون شاكر شذكي الذي عطر واحة حلم والشيطان والمطر

    ردحذف
  14. لب ارهقته الاحلام:اللة يبارك فيك زميلتي الرائعة..وبجد انا سعيد انك لبيتي دعوت اخ بعيد بالجغرافيا ولكن معكم في الواقع..وسعيد اكتر انكي انضميتي الي راي بقناعة راسخة..كلي احترام لك ياسيدتي الماجدة ربنا يكرمك ويوفقك في الحياة العامة والخاصة.. ختما ستجمعنا الاقدر بكم ذات يوم لن انساكم ابدا..انتم الضوء القادم علي خيل البشائر والنصر..حلم..

    ردحذف
  15. ريم :بوركتي وادام اللة الوصل والتواصل والاتصال بيننا..زدتيني اعتزاز وعزة وقوة بالرغم انني انتمي الي هذة المدرسة الكبيرة بكبر وطننا العربي الكبير..ساكون معك دوما علي تواصل وهذا شرف ووسام اطرزة علي صدري وافخر ..احترم رايك المنسجم مع راي وهلا بكي في كل وقت اخت كريمة فاضلة..حلم..

    ردحذف
  16. ودة:لن افيكي قدرك ايتها الفارسة النبيلة مهما كتبت..فانتي فوق الشعر..فوق اى شعر..فوق الشعر ذاتة..لذا انا احن الي نبلك..واتشرف بزيارتك ورايك معا..جعلني اتنفس الصعداء.. كل من دعوتهم كنت علي ثقة انهم يشبهوني الي حد كبير..وزيارتكم ورايكم قطعت بذلك..لااجمالك ياورده احن الي كلامك واحن اكثر لزهرة الفواح من شفاة فارسة مصرة علي امتلاك الحقيقة..وهذا بحد ذاتة اجمل حقيقة..واسمحي لي ان احيكي وادعوا لك اللهم بارك في وردة ومنحها القوه والقدرة واجعل قدرها في حياة كريمة لاتسمع فيها لغوا ولاتاثيما..كل الوفاء لك ولعطرك واريجك وشذك الذي ملء سماء واحتي زهرا ونجوم ثاقبة كما عيونك الحاملة ببكرة..حلم..

    ردحذف
  17. الف مبرووك عالمدونة الجديدة

    بداااااية رائعة

    انا معك بانه التضحية شي ثمين ولاناس تستحق التضحية فعلا مش نضحى عشان ناس بتاعت شعارات وبسس

    بالتوفيق يارررب

    ردحذف
  18. نوارة...اللة يبارك فيك يا نوارة اتمني ان اكون عند حسن ظنكم واتفق معكي تحياتي لك واشكر حضورك واحة الشيطان والمطر

    ردحذف
  19. حلاااا محمد القدس9/16/2009 12:13 م

    كل انسان لديه قلب ينبض بالحياه و الصدق فما هو الشئ بنظرك الذي من الممكن ان تضحي بحياتك من اجله؟؟؟ الوطن...الحب...الخ مشكور أخي العزيز بارك الله فيك على المدونه الجميله و على الذوق الرائع

    ردحذف
  20. الفراشة2/28/2010 8:52 م

    انا لااعرف ماذا تقصد بقولك الموت فى سبيل الله ان الله منه براء ام قصدت معنى اخر وهو ان الاشخاص الذين يدفعون بالشباب للاستشهاد فى سبيل الله لماذا لايذهبون هم الى الاستشهاد ولا بس شاطر يقول روحو موتوا او استشهدوا وخلونى بعيد ولا تنسو ايها الشهداء ان تتذكرونى فتكونو شفعاء لى فى الاخرة دون ان اقوم بالجهاد او ان اختبء وقت الحروب واترك الشباب وصدورهم عارية للاعداء اذا كان هذا ما تقصد فانا اؤيدك الراى امااذا كنت لاتؤيد الموت فى سبيل الله فانا اختلف معك فالتضحية من اجل الله ودين الله هو اسما تضحية اذا لم نضحى بروحنا لاجل الذى وهبنا الحياة فلمن نضحى اذا وتقبل مرورى

    ردحذف