الخميس، 17 نوفمبر، 2016

الخيانة

الخيانة لا وطن لها..

لكن:

لها لغات عديدة....؟

(الحكيم يتكلم)

الأحد، 13 نوفمبر، 2016

الحكايا..

تشدني حبال الحكايا ..

 حين  يبدا الرعد يبشر بالمطر.. 

حين تغني البلابل فوق الشجر..

حين يسرقني الليل ولا يترك لي اثر..

  تهزني مراجيح المشاعر في حضرة شاعر..

 انسى الدنيا حين تثور تلوين الفصول في عين ثائر..

احبها حين ترسمنا فوق الظلام قمرا..

 ف اسمع صوت الله في كل الارض يصدح.

(كن انت...اتبعك.)

(حلم)

مدوناتي المهاجرة..



الجمعة، 11 نوفمبر، 2016

هذا هو الطغيان في اعلى درجاتة...

حينما يقتل الانسان بدافع الاختلاف في الراى او المذهب او العقيدة او الفكر.

 فان القاتل قد قرر سالفا ان معتقداتة او راية او فكرة عاجزة عن الرد تماما..

على مقارعة الحجة بالحجة والفكرة بالراى...؟

فمن باب اولى ان يطلق النار على راس معتقداتة الهشة ..

على افكارةالعاجزة ...

بدلا من اطلاق يد الغدر والخيانة لازهاق روح انسان على قيد الحياة..

بدافع الاختلاف معة في الراى او الاعتقاد او الفكر او المذهب.

هذا هو الكفر..بعينة.. 

هذة هى ابشع جريمة تقبح وجة الارض وماعليها...

هذا هو الاجرام الصريح بذاتة الذي يهز سبع سموات طباقا...

هذا هو الاستفزاز والغصب والقلق والخوف الذي يقتل الناس جميعا بدم بارد وبدون اى رافة..

هذا هو الطغيان في اعلى درجاتة...

تبا للطغاة...

(حلم ثائر)

 

 




المجرم المحترف

لمجرم المحترف في هذا العالم هو ذلك العبد الذي يطلق الرصاص على راس اخا له في الانسانية لمجرد انة اختلف معة في الراى او المذهب او العقيدة..!

ان من لايؤمن بالاختلاف لايؤمن باى ديانة او مذهب...؟

ان من يقتل بدافع انكار الاخر وكانما قتل الناس جميعا

ان القتل هوالدليل الوحيد على عجز معتقدك...؟

فمن باب اولى ايها العبد ان تطلق النار على راس معتقدك العاجزعن مقارعة الحجة بالحجة الفكرة بالراى بدلا من ان تقتل انسان على قيد الحياة في ابشع جريمة حرمتها الاديان والافكار لمجرد انة اختلف معك ...عنك..!

ايها العبيد لا نخاف منكم تبا لكم...

حلم