الثلاثاء، 25 فبراير، 2014

السياسة..

السياسة لاتقبل الزواج الشرعي الذي لايطلق
ولا تقبل الزوج على سنة الله ورسلة
انما تقبل ان تنام في اى لحظة في حضن الرجل الاقوي 

تماما كما العاهرة تماما كما انثى الغراب.
انها السياسة ياابني:

 لاتقبل ان تملك نفسها لا احد الا اذا اغتصبها بالقوة 

واستسلمت بين يديه وشهدت له انه رسول ابليس في الارض واخطر.
فلاتصدق كل ماتسمعة؟

(انها لعبة فن الاخبار).
(بقلم /اناحلم)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق