الاثنين، 28 أبريل، 2014

(ليس دفاعا عن ملك الاردن)

تطالعنا الاخبار ب خبر يقول:
(تنظيم داعش يهدد باغتيل الملك الاردني)
والمثير للسخرية حقا ان ياتي التهديد من مرتزقة وفطع طرق من تنظيم ماْجور من تنظيم ليس له(اب ولا ام) من تنظيم تكفيري ليس له وطن ولا تاريخ سوى التكفيروالارهاب والمثير للمقارنة ان ملك الاردن يقف خلفة جيش يموت من اجلة ويقف خلفة شعب يعشقة حتى الموت وتقف خلفة دولة من احدث واهم الدول ولايوجد حر على وجة الارض يكره انسان يعشق وطنة سواء كان ملك او امير او غفير ولايوجد وطني يكره شعب لانه يعشق ملكة او اميرة او رئيسة الا اذا كان مريض نفسيا ويعاني من الاكتئاب المستمر وكوابيس الكراهيةو اللاشخصيةوفقدان الضميرههههه وهذا مانجدة تفصيلا في تنظيم داعش دون استثناء وما يدهش حقا لماذا لا يهددون رئيس امريكا الذي لايحلم لي اى احد من شاكلتهم بالخلافة ؟ او رئيس اسرائيل الذي يحتل بيت المقدس واكنافها او ....او.....؟
اعتقد الاجابة واضحة..ولكن الغير واضح لداعش انهم نسوااا تماما ان الملك نسيبنا احنا الفلسطينية ونسوا ان زوجتة فلسطينية..ونسوااا ان اولاد الملك بقولولنا ياخال احنا الفلسطينية ..ونسيو انا بنمشي حافين من كتر مابنقطع السرامي ع رووس اللي يمسواا اهلنا الاردنية..يخرب بيتكوووواا ياداعش مش لاقين ناس تندميو معها الا احنا والله الموت ماراح يسعكو منا.....المطلوب ليس مستحيلا..ابادة هذة الجماعة الضالة عن وجة الارض وهذا اقل مايمكن لنرحم منهم الانسان اينما كان (انها الفتنة)ويجب واْدها فوراااا...
(انا حلم ثائر)

هناك تعليق واحد:

  1. الله كريم اخى

    ربنا يحفظ جميع الشعوب من شر الفتن

    ردحذف