الجمعة، 13 يناير، 2017

لم يعد الموت..

و لا التهديد..

ولا الاغتيال..

يرهبنا..

لم تعد الوحشية تخيفنا

فنحن من صنع بدلا من الغابة جنينة للحيوانات.... 

لم يعد التهديد بالقتل عن قول الحق يحيدنا...

لم يعد التبشير بالفوضى والارهاب يلوى من عنان اردتنا

نحن من قلنا:

 لايمكن ان تشدنا حبال الياس الى المستنقع..

نحن قولنا نعم للطهارة مبدا.. ؟

والصلاة للانسان حياة..

صلي كما شئت..

كما تشاء..

كيفما تحب.. 

باى طريقة تمكن ان تكون فيهاانسان..

بدون وحشية....

انسان تذهب به الى السماء بريء كما الاطفال..

ان الجريمة الكبرى في لغة السماء هو ان تلوث اسم اللة بدم انسان..

 نحن قلنا ان النص هنامقدس وكافر من يخالف احكامة ...

 لم يعد نشر الفقر والمرض والعجز والمخدرات عن المقاومة للظلام تغيبنا. 

نحن نذكر..

نذكركم ...يامعشر الانسان..

اننا لم ناتي علي هذة الحياة للذبح ولاالقتل ولاالتشوية...ولاالتعمية

جئنا من الظلام الى النور...

جئنا احرار ...في ايدينا معول بناء لا اداة هدم وتخريب.

ف لما ايها الغبي تريد ان تعيدنا الى الظلام في مخالفة صارخة لارادة الخالق ياعدو النور..

الكل يفرح عندما ياتينا مولد جديد...

الكل يحزن حين نفقد مرحوم...

فلما القتل في عز النور...

لماذا تريد منا ان نخالف شريعة الحياة الاولي انها فطرة الجميع

اناجورج

 



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق